حزب اللقاء يندد بتصرفات النظام ويتهم الحرس الرئاسي... (بيان)
الخميس, 27 يوليو 2017 15:03

altaltمرة أخرى يكشف النظام عن غطرسته وازدرائه بكل شيء في هذا البلد، الذي نكب به وبفعاله المدمرة والمهددة للكيان وجهاز الدولة وتماسك المجتمع.

* فيوم أمس صب نظام ولد عبد العزيز جام غضبه على 

زعماء تنسيقية المعارضة، فتعرض عدد منهم للكسور، وووجه آخرون بالضرب المبرح، وبوابل من مسيلات الدموع، حيث أغمي على البعض منهم ونقل إلى المستشفى وهو غائب عن الوعي.

* ويوم أمس كذلك اعتقل ممثل حزبنا في العيون ومزقت اللافتات ونزعت من على بناية الحملة، من طرف الحرس الرئاسي، كما مورس على مسؤول حملتنا بالعيون مختلف الضغوطات، ليخلي المقر، بغية إفشال الحملة، وعند ما لم تنجح عملية التخويف اعتقل.

* كما منعت قيادة حزبنا من عقد أي مهرجان جماهيري في عدة مدن بالحوضين، وتعرضت كذلك  للمضايقات الأمنية.

إننا في حزب اللقاء الديمقراطي الوطني،

- نندد بما تعرض له قادة تنسيقية المعارضة، ونراه وأدا للديمقراطية وللسلم في هذا البلد، ونعلن تضامننا معهم.

- كما نندد بجميع المضايقات التي تعرضت لها قيادة حزبنا في الحوضين، ومنعها من القيام بأنشطة تعبوية يكفلها القانون وتفرضها متطلبات الحملة.

- ونرى أن ما يقوم به النظام، هو عمل يكشف غطرسته.. وهي دليل كذلك على الرعب، الذي يتملكه إزاء الصفعة المنتظرة التي سيوجهها له الشعب الموريتاني، يوم الخامس من أغشت المقبل بحول الله.

أمانة الاعلام

27/07/2017

كود امني تحديث

استطلاع

هل تتوقع نجاح الحوار بين النظام والمعارضة؟
 

البحث

فيديو